الحفاة في كل مكان

يحب الاستراليون لبس ما يسمي عندنا بالشبشب الزنّوبة… و تراهم يلبسونها في كل مكان… فالحياة في استراليا عبارة عن شاطئ، و تقريبا اكثر الشباب يمشون بشورتات ركوب الامواج… حتي في الجامعة…

ولكن من اكثرالاشياءالتيتعجبت لرؤيتها في استراليا… و الى الان اتعجب منها، هي الناس التي تمشي حافية الاقدام، ولا اقصد شخص او شخصين… فهناك عوائل تمشي في كل مكان حافية الاقدام، والظاهرة منتشرة في كل انحاء استراليا. الغريب والعجيب في الامر، ان اكثرهم من ذوي البشرة البيضاء، ولا اتحدث عن الهوم لس ساكني الشوارع, بل اتحدث عن عوائل عادية جدا, وليس من الغريب وجود اطفال مدارس حفاة ايضا

في البداية استغربت عندما رأيت احد هؤلاء الناس يمشي حافياً في احدي المجمعات التجارية، قلت يمكن احد سرق نعاله او حذائه، و لكن عندما رأيت عائلة باكملها، من بينهم اطفال… قلت بس… شكلها الحكاية دارجة عندهم


شاهدت برنامجا عن قبائل الماساي الافريقية، واذكر انهم كانو يصنعون احذيتهم من الاطارات القديمة… و في كل مرة اشاهد احد الحفاة، او عائلة من عوائلهم اتذكر اولائك الافارقة…


علي ذكر الافارقة، فقد زرت جنوب افريقيا و رأيت كم يعتز شعبها باحذيتهم، فحتي الفراش تجد حذائه ملمع و علي سنجة عشرة.


فيامريكا كنت اري علي بعض المحلات لافته تقول…



احيانا اتمني ان اراها هنا

تعليقات من خلال الفيسبوك

تعليقات

Powered by Facebook Comments

Leave a Reply